توقيع علي عقد اتفاقية تنفيذ مشروع كهربة المشاريع الزراعية الخصوصية بولاية نهر النيل

       تم اليوم بوزارة المالية والتخطيط الاقتصادي التوقيع علي عقد اتفاقية تنفيذ مشروع كهربة المشاريع الزراعية الخصوصية بولاية نهر النيل بمبلغ 99 مليون جنيه من وزارة المالية ووقع عن وزارة المالية مصطفي يوسف حولي وكيل أول وزارة المالية ،وفيما وقع عن ولاية نهر النيل عوض السيد محمد علي الزبير وزيرالمالية والاقتصاد والقوي العاملة والتعدين والمحاجر بالولاية ،وشهد مراسم توقيع عقد الاتفاقية ببرج وزارة المالية والي الولاية حاتم الوسيلة الشيخ السماني .

       وأشار مصطفي حولي وكيل أول وزارة المالية والتخطيط الاقتصادى الي أهمية كهربة المشاريع الزراعية للاقتصاد الوطني والتي تعتبر من أولويات البرنامج الخماسي في تنمية ولاية نهر النيل باعتبارها أهم الولايات المنتجة في السودان في المجال الزراعي ،قال إن ولاية نهر النيل من الولايات الرائدة في الانتاج الزراعي ،مشيداً بوالي ولاية نهر النيل وجهوده في تسهيل وتزليل المعوقات والاجراءات في العمل الاستثماري بالولاية وحسم القضايا التي تتعلق بالاستثمار في زمن وجيز ، معرباً عن أمله ان يكون هذا التوقيع فتح اضافي للولاية في العمل الزراعي ف تقليل التكلفة العالية في استخدام الديزل،مبيناً ان المشروع سيدفع بالتنمية الزراعية في الولاية ،مشيراً الي دعم هذا الاتجاه الذي يقع في اطار البرنامج الخماسي.

ومن جانبه أوضح حاتم الوسيلة السماني والي الولاية ان توقيع عقدكهربة المشاريع الزراعية الخصوصية يدعم الاقتصاد الوطني ويوفر التكاليف العالية التي تنفق في صرف الوقود والزيوت ،قال إن المشاريع الزراعية تمت كهربتها ،مبيناً هذ المشروع يأتي في اطار مشروعات البرنامج الخماسي في زيادة الصادرات واحلال الواردات في مشاريع الانتاج البستاني والقمح والبرسيم،قال إن الولاية تسير بخطي ثابتة في كافة مشاريعها،مشيراً الي بناء الشراكة مع وزارة المالية من أجل دعم الاقتصاد الوطني ،مبيناً ان انتاج الولاية من البصل 2مليون جوال سيتم تصدير لدول الجوار ،بجانب الانتاج من البطاطس والمانجو والقريب فروت ،واشار الوالي الي المشروع القومي للانتاج الحيواني البستاني الذي يعمل في انتاج منتجات اللحوم والالبان والتي تم تأسيس حظائر الابقار لها من الامريكان في بربر،قال إن نجاح هذا المشروع يعتبر النجاح لسودان.

Rate this item
(0 votes)