الخرطوم وجوبا : تحرك مشترك لإعفاء الديون الخارجية وتمديد الخيار الصفري

إتفق وزيرا المالية بجمهورية  السودان ودولة جنوب السودان على التحرك الخارجي المشترك  لأجل إعفاء ديون السودان الخارجية والسعي لتمديد أجل إتفاقية الخيار الصفري الذي ينتهي في أكتوبر 2018م ،وأكد الفريق أول د. محمد عثمان الركابي وزير المالية والتخطيط الاقتصادي  ــ لدى لقائه اليوم بمكتبه وزير المالية بحكومة جنوب السودان إستيفن ديو داو بحضور وكيلي المالية في الحكومتين  ــ أهمية دعم الإتحاد الأفريقي لجهود التحرك المشترك لمعالجة الديون الخارجية  ، وتعهد الوزير بتدريب منسوبي وزارة المالية والحسابات بحكومة الجنوب في كل مؤسسات التدريب السودانية ، كما إلتزم بتيسير وصول كآفة إستحقاقات المعاشيين الجنوبيين الذين عملوا في القطاع الحكومي قبل الإنفصال ، موجّها جهات الإختصاص بالوزارة والجهات المعنية بالتنسيق مع وكيل مالية الجنوب لضمان وصول الإستحقاقات لأهلها ، وأكد الركابي إهتمام الحكومة بتمتين العلاقات بين البلدين وقال نترقب زيارة الرئيس سلفاكير في اليومين القادمين ونتطلع لإتفاقيات تبني المزيد من الثقة وعلاقات حسن الجوار ،من جانبه أكد وزير مالية الجنوب حرص بلاده على إستمرار اللقاءات التشاورية مع حكومة السودان وتعميق الصلات الاقتصادية والتجارية والمصرفية معها، وخلص اللقاء لتوافق الجانبين على فتح المعابر وتشجيع التجارة بين البلدين وتسهيل الإجراءات الجمركية والمصرفية وتسهيل حركة المواطنين وإنسياب السلع بما يسهم في تطوير العلاقات وتعزيز أواصر القربى بين السودان وجنوب السودان .

Rate this item
(0 votes)